إعلان

أسعار الأعلاف ترتفع من جديد.. فهل تتأثر الدواجن في الأسواق؟‎‎

03:28 م الثلاثاء 20 سبتمبر 2022
 أسعار الأعلاف ترتفع من جديد.. فهل تتأثر الدواجن في الأسواق؟‎‎

أسعار الأعلاف

كتبت- دينا خالد:

شهدت أسعار الأعلاف ارتفاعا كبيرا داخل السوق المحلي خلال الأسبوع الجاري، نتيجة لتراجع المعروض منها بسبب أزمة الاعتمادات المستندية ونقص العملات الأجنبية ولكنها لم تؤثر على أسعار الدواجن بسبب قلة الطلب، بحسب منتجين تحدثوا لمصراوي.

وقال محمود عناني، رئيس اتحاد منتجي الدواجن، لمصراوي، إن سعر طن الذرة ارتفع خلال الأسبوع الجاري بنحو 1200 جنيه ليصل إلى 10 آلاف جنيه مقابل 8800 جنيه الأسبوع الماضي.

وأرجع عناني هذا الارتفاع إلى تراجع المعروض من الأعلاف بالأسواق، بسبب التأخير في الإفراج عن الذرة الموجودة بالموانئ بسبب أزمة الاعتمادات المستندية مما جعل سعر الذرة يرتفع بالسوق المحلية.

وكان البنك المركزي أصدر قرارًا خلال فبراير الماضي، بوقف التعامل بمستندات التحصيل في كافة العمليات الاستيرادية والعمل بالاعتمادات المستندية بدلاً منها، وذلك قبل توجيهات رئاسية باستثناء مستلزمات الإنتاج والمواد الخام من فتح الاعتمادات المستندية بالبنوك في مايو الماضي.

ويعاني المستوردون والصناع خلال الشهور الست الأخيرة من أزمة نقص مستلزمات الإنتاج بسبب التأخر في فتح الاعتمادات المستندية، وبطء في تدبير العملة من قبل البنوك، بحسب مستوردين وصناع تحدثوا في وقت سابق لمصراوي.

وكانت أسعار الأعلاف شهدت ارتفاعات غير مسبوقة في يوليو الماضي، حيث قفز سعر الطن إلى 12 ألف جنيه بسبب الحرب الروسية الأوكرانية قبل أن تهدأ بعد ذلك عالميا مع انخفاض أسعار العديد من السلع الغذائية والحبوب.

وتستورد مصر الأعلاف من أمريكا والبرازيل وأوكرانيا، ولكن النسبة الأكبر يتم استيرادها من أمريكا، بحسب نبيل درويش رئيس اتحاد منتجي الدواجن السابق، لمصراوي.

وتنتج مصر نسبة لا تتعدى 15 إلى 20% من خامات الأعلاف التي يتم استهلاكها محليا، والباقي يتم استيراده، وفقا لما قاله محمود العناني رئيس اتحاد منتجي الدواجن، في وقت سابق لمصراوي.

وأشار عناني، إلى أن الذرة الموجودة بالموانئ تكفي حتى شهرين ونصف، ولكن يجب الإسراع في توفير العملة الصعبة للإفراج عنها.

هل تتأثر أسعار الدواجن؟

قال محمود العناني إنه على الرغم من ارتفاع أسعار الأعلاف وكافة مدخلات الإنتاج، فإن أسعار الدواجن مازالت عند مستوياتها قبل زيادة الأعلاف دون ارتفاع.

واتفق معه، أحمد نبيل، نائب رئيس شعبة منتجي الدواجن، قائلا، إنه على الرغم من الارتفاع الكبير في أسعار الأعلاف وزيادة أسعار الأمصال واللقاحات بنحو 50% وزيادة تكلفة النقل، فإن أسعار الدواجن مستقرة نتيجة لقلة الطلب في ظل زيادة المعروض.

وأرجع نبيل زيادة المعروض إلى اضطرار المربين لإنهاء الدورات مبكرا بسبب زيادة التكلفة والبيع بسعر لا يحقق هامش ربح.

ويرى نبيل أنه في حال استمرار الأوضاع الحالية والأسعار المرتفعة للأعلاف سيضطر بعض المربين إلى الخروج من المنظومة وهو ما يقلل المعروض بالأسواق، وبالتالي سيصبح ارتفاع أسعار الدواجن أمر حتمي.

وطالب العناني بضرورة التحرك للإفراج عن الذرة بالموانئ، لأنها هي غذاء الدواجن، فعلى عكس أي صناعة أخرى يمكن التأخر في إدخال مستلزمات إنتاجها، فالدواجن سلعة أساسية للمواطن والتأخر في إدخال الذرة قد يؤدي إلى نفوقها.

وتنتج مصر نحو 1.6 مليار طائر سنويا، ويحقق هذا الإنتاج اكتفاءً ذاتيًا بنحو 95%، ولا تتعدى الفجوة الموجودة بين الإنتاج والاستهلاك نسبة 5%، بحسب بيانات شعبة الدواجن.

فيديو ذات صلة:

منتجات أخرى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market