إعلان

وزير التعليم العالي يشهد تسليم أول 3 أقمار صناعية تعليمية للجامعات من إنتاج وكالة الفضاء المصرية

03:33 م الثلاثاء 04 يناير 2022

كتب- داليا شبل:

شهد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبدالغفار، اليوم الثلاثاء، احتفالية تسليم 3 أقمار صناعية تعليمية، لمعامل كليات علوم جامعة حلوان، وهندسة جامعة عين شمس، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا بفرع شيراتون القاهرة، لتكون نواة لمعامل ابتكار الفضاء في (32) كلية هندسة وعلوم في مختلف جامعات مصر، وذلك بتمويل مُشترك من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا ووكالة الفضاء المصرية.

حضر مراسم التسليم الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية الدكتور محمد القوصي، ورئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا الدكتور محمود صقر، و رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري الدكتور إسماعيل عبدالغفار، ورئيس جامعة عين شمس الدكتور محمود المتيني، والقائم بعمل رئيس جامعة حلوان الدكتور ممدوح مهدي، والمستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة الدكتور عادل عبدالغفار، وذلك بمقر الوزارة.

وقال الدكتور خالد عبدالغفار، إن هذه الاحتفالية تأتي في إطار البرنامج المُشترك بين الوكالة والجامعات، بشأن توطين تكنولوجيا الفضاء في الجامعات المُختلفة، وكذلك ضمن أهداف واستراتيجية خطة الدولة للتنمية المُستدامة 2030، مؤكدًا ضرورة متابعة العمل في تنفيذ المشروعات التابعة للوكالة، والتعاون مع الجهات المختلفة وتنفيذ الاتفاقيات العلمية المبرمة في هذا الشأن.

وأضاف أن تصنيع الأقمار يتم بالاشتراك بين الفريق البحثي بوكالة الفضاء المصرية والجامعة المُشتركة، مشددًا على أن مكونات الأقمار الصناعية مصرية 100%، وأن الهدف من هذه التجربة هو توطين تكنولوجيا صناعة الفضاء في الجامعات الحكومية والخاصة، ورفع مُستوى الوعي لدي الطلاب تجاه تكنولوجيا الفضاء.

وأوضح أن برنامج الفضاء المصري الذي وضعته الدولة يهدف إلى بناء القدرات البشرية والعلمية، والمساعدة في تطوير البنية التحتية والتطوير الصناعي، وبناء أنظمة المهام الفضائية، واستكشاف الفضاء الخارجي، والتعاون مع وكالات الفضاء الأجنبية.

وأكد أهمية التعاون مع الجهات الخارجية ذات الخبرة المتميزة في مجال الفضاء، وعقد اتفاقيات مع الجامعات والمراكز البحثية بهدف تكوين قاعدة أكاديمية بحثية تطبيقية تتفق مع أهداف برنامج الفضاء الوطني، واستكمال قاعدة بيانات الباحثين والمتخصصين في مجالات الفضاء المختلفة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية الدكتور محمد القوصي إن (Space Keys) يعد قمرًا صناعيًا تعليميًا تم تطويره بوكالة الفضاء المصرية، ليكون نواة لمعمل ابتكار الفضاء بكليات الهندسة والعلوم بمختلف الجامعات المصرية، وذلك بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

وأضاف أنه هذا القمر يقدم إلى 23 كلية موجودة في 26 جامعة لتغطية 20 محافظة في مصر، ومن المقرر أن يتم تقديم القمر إلى 5 دول أفريقية مشتركين مع الوكالة (غانا، كينيا، أوغندا، نيجيريا، السودان) لتنفيذ مشروع قمر التنمية الأفريقي لقياس ورصد المتغيرات المناخية.

وأشار رئيس الأكاديمية إلى أن هذا المشروع ضمن خطة تنفيذية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي يسبقه العديد من المشروعات، مثل بناء قدرات طلاب الجامعات المصرية، ومشروع لرصد المتغيرات المناخية للبلازما للتعاون مع بعض الدول الأفريقية، وهذه مجموعة من المشروعات التي تتكامل مع بعض لتنفيذ خطة الوزارة للنهوض ببحوث وتطوير الفضاء في مصر.

وعرض مدير المشروع بوكالة الفضاء المصرية الدكتور محمد إبراهيم، العديد من المحاور لبرنامج الفضاء الوطني تشمل بناء القدرات والعلاقات الدولية لتكون مصر مركزًا إقليميًا لعلوم وتكنولوجيا الفضاء لأفريقيا، موضحًا أن مشروع الأقمار الصناعية التعليمية يهدف إلى تفعيل برنامج الفضاء الوطني لتعظيم الاستفادة من الشباب المصري فيما يخص التكنولوجيات المتقدمة والمستقبلية لتأهيل الاجيال الحالية في مختلف الجامعات المصرية بجميع محافظات مصر، وكذا تأهيلهم في برامج ريادة الأعمال واحتضان المتميزين منهم لدعمهم لإنشاء شركات ناشئة في مختلف المجالات التي تخدم صناعه الفضاء بواقع 5 شركات ناشئة سنويا.

شهد فعاليات الاحتفالية، الدكتور عمرو الحسيني عميد كلية الهندسة بجامعة عين شمس، والدكتور ياسر جلال عميد كلية الهندسة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والدكتور عماد أبوالدهب عميد كلية العلوم بجامعة حلوان، والدكتورة شيرين عبدالقادر القائم باعمال رئيس مركز بحوث الإلكترونيات، والدكتور محمد إبراهيم مدير المشروع بوكالة الفضاء المصرية.​

مستلزمات للطوارئ لابد أن تتواجد بسيارتك..

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي