عقدة تنزانية وانتصار غائب.. 5 أرقام سلبية للأهلي أمام سيمبا

06:57 م الثلاثاء 12 فبراير 2019
عقدة تنزانية وانتصار غائب.. 5 أرقام سلبية للأهلي أمام سيمبا

جانب من لقاء سيمبا والأهلي

كتب- عمر قورة:

سقط الأهلي في فخ الخسارة أمام مضيفه سيمبا التنزاني بهدف نظيف، خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة بدوري أبطال إفريقيا.

وثأر سيمبا من خسارته في الجولة الماضية أمام الأهلي بخماسية نظيفة، ليرفع رصيده إلى ست نقاط في المركز الثاني، بينما توقف رصيد الأهلي عند سبع نقاط في صدارة الترتيب.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز الأرقام السلبية للأهلي بعد سقوطه في تنزانيا:

أول سقوط إفريقي:

تلقى الأهلي أول هزيمة في دوري أبطال إفريقيا في عهد الأوروجواياني مارتن لاسارتي، منذ تولي القيادة الفنية للفريق خلال شهر ديسمبر الماضي.

لاسارتي قاد الأهلي منذ انطلاق دور المجموعات، ونجح في تحقيق الفوز على فيتا كلوب الكونجولي (2-0) وسيمبا (5-0)، بينما تعادل مع شبيبة الساورة الجزائري (1-1).

وبشكل عام، كانت تلك المباراة هي العاشرة لصاحب الـ57 عامًا في جميع المسابقات، محققًا الفوز في 7 مباريات والتعادل في مباراة مقابل الهزيمة مرتين، بعد البداية غير الجيدة في المباراة التي خسرها أمام بيراميدز (2-1).

عقدة تنزانية أمام سيمبا:

لا يعرف الأهلي طعم الفوز على سيمبا في تنزانيا، حيث سبق للأحمر أن خسر أمامه في دار السلام عام 1985.

جمعت المسابقة وقتها بين الأهلي وسيمبا في دور الـ16 من المسابقة، وخسر الأحمر في لقاء العودة بنتيجة (2-1)، لكن الأهلي كان حقق الفوز في لقاء الذهاب بنتيجة (2-0).

هزيمة ثالثة:

هزيمة الأهلي أمام سيمبا بدوري الأبطال هي الثالثة له أمام الفرق التنزانية بواقع مرتين أمام سيمبا ومرة أمام يانج أفريكانز.

ويعد يانج أفريكانز أكثر الفرق التنزانية التي واجهت الأهلي، حيث التقى به للمرة الأولى عام 1982 وآخرها في نسخة 2014 من البطولة بمجموع ثماني مباريات، وحقق الأهلي خمسة انتصارات وتعادلين وهزيمة وحيدة.

وبشكل عام، واه الأهلي على مدار مسيرته القارية الفرق التنزانية في 16 مباراة، حقق الفوز في 10 مباريات وتعادل في ٣ مباريات وخسر ثلاث مرات.

انتصار غائب:

منذ فوز الأهلي على الترجي في رادس يوم 28 أغسطس الماضي بهدف نظيف في دور المجموعات لنسخة 2018 بدوري الأبطال، لم يعرف الفريق الأحمر طعم الفوز خارج الديار في المسابقة القارية.

لم يحقق الأهلي أي نتيجة إيجابية في آخر 6 مباريات إفريقية خارج الديار، إذ تعادل مع حوريا في غينيا (0-0)، قبل أن يسقط أمام كل من وفاق سطيف في الجزائر (2-1) والترجي في تونس (3-0).

وفي النسخة الجارية من المسابقة، خسر الأهلي أمام جيما أبا جيفار في أثيوبيا (1-0)، ثم تعادل مع شبيبة الساورة في الجزائر (1-1)، قبل السقوط اليوم في تنزانيا أمام سيمبا بهدف نظيف.

كسر سلسلة انتصارات:

تلقى الأهلي خسارته الأولى بعدما فاز في مبارياته الخمس الأخيرة بمختلف المسابقات، والتي خاضها في غضون 15 يوما فقط، وتحديدًا منذ فوزه على مصر المقاصة بعد التعادل مع شبيبة الساورة.

الفريق الأحمر كان حقق خمسة انتصارات متتالية بعد الفوز على كل من المقاصة (3-0) ووادي دجلة (2-1) وإنبي (2-1) وحرس الحدود (1-0) في الدوري، وسيمبا (5-0) في دوري الأبطال.

إعلان

إعلان

إعلان