بارنييه: الاتحاد الأوروبي مستعد للرد إذا نقبت تركيا في المنطقة الخالصة لقبرص

09:39 م الإثنين 20 مايو 2019
بارنييه: الاتحاد الأوروبي مستعد للرد إذا نقبت تركيا في المنطقة الخالصة لقبرص

ميشيل بارنييه

أثينا (أ ش أ)

أكد ميشيل بارنييه، كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي في قضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، استعداد الاتحاد للرد في حالة قيام تركيا بأنشطة حفر غير قانونية للتنقيب عن الهيدروكربونات، مشيرًا إلى أن الاتحاد الأوروبي يقف بوضوح وراء قبرص.

والتقى بارنييه، الذي يزور قبرص حاليًا في سياق جولة إلى العواصم الأوروبية لمناقشة الوضع بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ، مع وزير الشئون الخارجية القبرصي نيكوس خريستودوليدس ، الذي أطلعه على العمليات غير القانونية الأخيرة التي قامت بها تركيا داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص.

وذكرت صحيفة كاثمريني اليونانية أن بارنييه ردد تصريحات رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك عقب قمة الاتحاد الأوروبي في سيبيو ، رومانيا ، "الاتحاد الأوروبي يقف بوضوح وراء قبرص ويتوقع أن تحترم تركيا الحقوق السيادية للدول الأعضاء في الاتحاد".

وأضاف بارنييه " نعرب عن قلقنا البالغ إزاء نية تركيا المعلنة للقيام بأنشطة حفر داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص ، وفي هذا السياق ندعو تركيا بإلحاح إلى ضبط النفس واحترام الحقوق السيادية لقبرص في المنطقة الاقتصادية الخالصة والامتناع عن أي عمل غير قانوني من هذا القبيل الذي سيستوجب ردا مناسبا من الاتحاد الأوروبي تعبيرا عن التضامن مع قبرص".

من جانبه ، قال خريستودوليدس " إن أنشطة تركيا غير القانونية المتصاعدة في المنطقة الاقتصادية الخالصة في قبرص تنتهك الحقوق السيادية لنيقوسيا وتتعارض مع القانون الدولي وقانون الاتحاد الأوروبي ، ولقد أثارت أعمال تركيا ، التي تزعزع استقرار منطقة شرق البحر المتوسط ، إدانة واسعة من المجتمع الدولي".

وأضاف " إن بارنييه يدرك جيدًا المناقشات التي أجريناها مع شركائنا في بروكسل، والذين عبروا عن دعمهم على الفور والتضامن مع جمهورية قبرص بشأن ضرورة قيام الاتحاد الأوروبي بالرد الجماعي والحاسم على هذا الانتهاك الصارخ للحقوق السيادية للدولة العضو".

هذا المحتوى من

Asha

إعلان

إعلان

إعلان