• كارلوس غصن يعتبر القبض عليه "مؤامرة" و"طعن من الخلف"

    11:35 ص الثلاثاء 09 أبريل 2019
    كارلوس غصن يعتبر القبض عليه "مؤامرة" و"طعن من الخلف"

    كارلوس غصن رئيس نيسان السابق

    طوكيو - (د ب أ):
    قال "كارلوس غصن" الرئيس السابق لشركة صناعة السيارات اليابانية "نيسان موتور" في تسجيل فيديو اليوم الثلاثاء، إن ثمة "مؤامرة" من جانب "عدد قليل من المسؤولين التنفيذيين" في الشركة، وراء القبض عليه في اليابان بتهم الفساد المالي.

    ويشار إلى أن غصن – الذي ألقت السلطات اليابانية القبض عليه لأول مرة في نوفمبر الماضي، لاتهامه بسوء السلوك المالي وخرق الثقة - نفى مرة أخرى الادعاءات الموجهة ضده في مقطع الفيديو الذي أصدره فريق الدفاع عنه.

    وقال غصن في تسجيل الفيديو الذي تستغرق مدته سبع دقائق ونصف، والذي تم بثه خلال مؤتمر صحفي في "نادي المراسلين الأجانب في اليابان"، إن "الأمر لا يتعلق بوقائع محددة. ولا يتعلق بالجشع ولا يتعلق بالديكتاتورية. إن الأمر يتعلق بمؤامرة ويتعلق بالطعن من الخلف. هذا ما نتحدث عنه".

    وأوضح جونيتشيرو هيروناكا، رئيس فريق محاميي الدفاع عن غصن، للصحفيين أن مقطع الفيديو تم تجهيزه يوم الأربعاء الماضي، وسط مخاوف من منع الادعاء عقد مؤتمر صحفي كان مقررا لغصن في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

    وقد أصبح هذا الخوف حقيقة عندما قدم ممثلو الادعاء مذكرة توقيف رابعة بحق غصن البالغ من العمر 65 عاما، وأعادوه إلى الحجز يوم الخميس الماضي، بسبب ما تردد من سوء استغلال أموال شركة السيارات اليابانية.

    وقال الرئيس السابق لتحالف "رينو-نيسان - ميتسوبيشي موتورز": "أتحدث هنا عن عدد قليل من المسؤولين التنفيذيين الذين يخلقون الكثير من تدمير القيمة، وذلك من أجل مصلحتهم ومخاوفهم الأنانية، بحسب ما يبدو واضحا".

    وأضاف: "نتحدث عن أشخاص لعبوا لعبة قذرة فيما يتعلق بحقيقة ما يحدث".

    وقال المحامي إن فريق الدفاع أزال من بيان الفيديو أسماء الأشخاص الذين حملهم غصن مسؤولية اعتقاله.

    وكانت إحدى محاكم طوكيو قررت يوم الجمعة الماضي السماح للادعاء العام باحتجاز غصن حتى تاريخ 14 من أبريل الجاري. ويمكن للادعاء مطالبة الحكومة بتمديد فترة الاعتقال لـ 10 أيام إضافية.

    وكانت شركة نيسان موتور اليابانية قد قررت أمس الاثنين عزل غصن، الرئيس السابق للشركة، من عضوية مجلس إدارتها وذلك خلال اجتماع جمعية عمومية غير عادية للمساهمين في أعقاب إلقاء القبض عليه وتوجيه الاتهام إليه.

    إعلان

    إعلان

    إعلان