مسؤول فرنسي: حالة الطوارئ ليست خيارا فوريا

03:20 م الإثنين 03 ديسمبر 2018
مسؤول فرنسي: حالة الطوارئ ليست خيارا فوريا

أرشيفية

باريس - (د ب أ):

صرح لوران نونيز نائب وزير الداخلية الفرنسي اليوم الاثنين بأن السلطات الفرنسية لا تفكر حاليا في فرض حالة الطوارئ للتعامل مع الاحتجاجات المرتبطة بأسعار الوقود.

وقال في تصريح لمحطة "إر.تي.أل" إن فرض حالة الطوارئ كانت "واحدة من عدد من التدابير التي كنا ندرسها، إلا أن فرضها ليس مطروحا حاليا على الطاولة".

وكانت احتجاجات تشهدها باريس منذ أسبوعين، شهدت أعمال عنف أمس الأول السبت، ما أسفر، وفقا للسلطات، عن إصابة أكثر من مئة شخص وتوقيف أكثر من 400 .

في غضون ذلك، أطلق رئيس الوزراء إدوار فيليب جولة من المشاورات مع قادة الأحزاب السياسية.

وبناء على تكليف من الرئيس إيمانويل ماكرون، من المقرر أن يستقبل فيليب ممثلين عن محتجي "السترات الصفراء" كانوا طلبوا لقاءه، وفقا لمكتبه.

ويعتزم رئيس الوزراء إعلان التدابير المرتبطة بالأمر، بعد المحادثات والمشاورات البرلمانية المقررة بشأنه يومي الأربعاء والخميس.

ويطالب المحتجون ماكرون بإلغاء رفع على الرسوم المفروضة على البنزين والديزل من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في يناير.

إعلان

إعلان

إعلان