مباحثات السيسي وميركل وانتعاش الاقتصاد المصري.. أبرز عناوين صحف القاهرة

06:56 ص الثلاثاء 16 أبريل 2019
مباحثات السيسي وميركل وانتعاش الاقتصاد المصري.. أبرز عناوين صحف القاهرة

الرئيس السيسي وميركل

القاهرة - (أ ش أ):

أبرزت صحف القاهرة الصادرة، اليوم الثلاثاء، المباحثات التي أجراها الرئيس عبدالفتاح السيسي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، خلال اتصال هاتفي تلقاه الرئيس - أمس - والتي تناولت عددًا من القضايا الإقليمية وما يرتبط بها من تطورات، وعلى رأسها الأوضاع على الساحة الليبية.

وسلطت الصحف الضوء على تصريحات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، خلال مقابلة مع مؤسسة Business & Investment، والتطرق إلى مناقشة مجلس النواب خلال جلسته العامة اليوم تقرير لجنة الشئون الدستورية والتشريعية حول مشروع التعديلات الدستورية.

ففي صفحتها الأولى وتحت عنوان (السيسي وميركل يبحثان هاتفيا الأوضاع في المنطقة والتطورات السودانية) ذكرت صحيفة (الأهرام) أن الرئيس السيسي والمستشارة الألمانية ميركل اتفقا على ضرورة تكثيف الجهود الدولية للعمل على سرعة إنهاء الأزمة الليبية، بما يسهم في وقف تدهور الوضع وتدارك خطورته.

ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، قوله إن الاتصال شهد استعراض عدد من الملفات الإقليمية وفي مقدمتها الوضع في ليبيا.

وأكد الرئيس موقف مصر الساعي إلى وحدة واستقرار وأمن ليبيا، ودعمها لجهود مكافحة الإرهاب والجماعات والميليشيات المتطرفة التي باتت تمثل تهديداً ليس فقط علي ليبيا بل أيضاً لأمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط والبحر المتوسط بأسرها.

من ناحيتها أكدت المستشارة "ميركل" حرصها على الاستماع إلى رؤية الرئيس السيسي فيما يخص التطورات الأخيرة علي الساحة الليبية، وذلك في ضوء دور مصر الفاعل في المنطقة وكذلك رئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي.. مؤكدة تمسك بلادها بالحل السياسي في ليبيا في إطار الحوار.

في سياق آخر، وتحت عنوان (واشنطن بوست: الاقتصاد المصري انتعش.. والإصلاحات الجريئة بدأت تؤتي ثمارها) نقلت (صحيفة الأخبار) تصريحات رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، خلال مقابلة أجراها مع مؤسسة Business & Investment نُشرت في ملحق عن الاقتصاد المصري بصحيفة (واشنطن بوست).. والتي أكد خلالها أن مصر كان يمكن أن تتجه إلى كارثة، لو لم يتم إجراء إصلاحات اقتصادية جريئة.

وأشار مدبولي إلى أن الأرقام تثبت انخفاض البطالة إلي 8.9٪ بعد أن كانت تدور حول 14٪، كما تجاوز الاحتياطي النقدي 44 مليار دولار.

وأضاف أن الحكومة تستهدف تحقيق معدل نمو قدره 5.6٪، كما تبذل جهودا للوصول به إلى 6٪ خلال العام المقبل، مؤكدًا أن هذا إنجاز مبهر، خاصة أن تقارير المؤسسات الدولية تشير إلى أن مصر كانت من بين الدول الخمس الأكثر نموا على مستوى العالم.

وحول مشروع التعديلات الدستورية ، وتحت عنوان (البرلمان يصوت على مشروع التعديلات الدستورية) كتبت صحيفة (الأهرام) يناقش مجلس النواب خلال جلسته العامة اليوم تقرير لجنة الشئون الدستورية والتشريعية حول مشروع التعديلات الدستورية قبل التصويت عليها نداء بالاسم.

وأشارت (الأهرام) إلى أنه يتطلب الموافقة على التعديلات وفقًا للمادة 226 من الدستور تأييد ثلثي أعضاء المجلس على التعديلات، ووفقا للمادة 143 من لائحة مجلس النواب، يُخطر رئيسُ المجلس رئيسَ الجمهورية بقرار المجلس مشفوعا ببيان الأسباب التي بنى عليها المجلس قراره، والإجراءات التي اتبعت في شأنه، وذلك لاتخاذ الإجراءات الدستورية اللازمة لعرض التعديل على الشعب لاستفتائه في شأنها.​

إعلان

إعلان

إعلان