• الإفتاء: لا يوجد شيء اسمه "كدبة إبريل".. والمشاركة فيها لا تجوز شرعًا

    02:12 م الإثنين 01 أبريل 2019
    الإفتاء: لا يوجد شيء اسمه "كدبة إبريل".. والمشاركة فيها لا تجوز شرعًا

    دار الإفتاء المصرية

    كتب- محمود مصطفى:

    قال الشيخ عويضة عثمان أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه لا يجد شيء يسمى "كذبة أبريل" كما يردد البعض.

    وأضاف عويضة في تصريحات لمصراوي، الاثنين، أن الكذب كله حرام، ولا يصح أن يشارك أحد في الكذب، فالمسلم لا يكون كذابا، كاشفا أن المشاركة فيما يسمى بـ" كذبة أبريل" لا يجوز شرعا.

    وأشار أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، "أٌقول لمن يردد أن كذبة إبريل نوعا من المزاح، أن المزاح لا يكون في الكذب"، والمسلم لا يكذب فالمولي عز وجل يقول " يأيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين".

    في الوقت نفسه، حذرت دار الإفتاء المصرية من المشاركة فيما يسمى بكذبة إبريل، التي يرددها البعض مع بداية شهر إبريل كل عام.​

    وقالت دار الإفتاء المصرية "المسلم لا يكون كذابا حتى ولو على سبيل المزاح، الكذب متفق على حرمته، ولا يرتاب أحدٌ في قُبحه".

    وأضافت "الأدلة الشرعية على ذلك كثيرة؛ منها ما أخرجه البخاري ومسلم في "صحيحيهما" واللفظ لمسلم، عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: قال «مِن علاماتِ المُنافِق ثلاثةٌ: إذا حَدَّثَ كَذَبَ، وإذا وَعَدَ أَخلَفَ، وإذا اؤتُمِنَ خانَ».

    إعلان

    إعلان

    إعلان