• وزير التعليم العالي: الجامعات تدعم المؤسسات بالأبحاث والكوادر الأكاديمية

    02:00 م الأحد 13 يناير 2019
    وزير التعليم العالي: الجامعات تدعم المؤسسات بالأبحاث والكوادر الأكاديمية

    الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي

    كتبت-داليا شبل:

    قال الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن البعد الآخر للجامعات يتمثل في كونها توفر الدعم الكبير للمؤسسات، بما تملكه من مهارات بشرية وكوادر أكاديمية، فضلا عن الأبحاث العلمية والخبرة في هذا العامل.

    وأضاف، عبدالغفار، بكلمته، عقب افتتاح مركز دراسات أبحاث الحرير، بجامعة عين شمس، بحضور رئيس جامعة الشعب الصينية، وبحضور مدير الكلية الفنية العسكرية، والسفير الصيني بالقاهرة، تقع مصر في موقع استراتيجي هام جدا بالنسبة لطريق الحرير، وأن المركز الذي تم افتتاحه هنا بالقاهرة يوفر كل الدعم من دراسات الجدوى والأبحاث العلمية وتقديم المشورات القانونية.

    وأشار عبدالغفار، إلى أن مصر تقع في موقع استراتيجي هام جدا بالنسبة لطريق الحرير، وأن المركز الذي تم افتتاحه هنا بالقاهرة يوفر كل الدعم من دراسات الجدوى والأبحاث العلمية وتقديم المشورات القانونية.

    وأكد عبدالغفار أن ما حدث من تدشين مركزا لطريق الحرير بجامعة عين شمس هو تحالف كبيرا بالنسبة لمصر، وأن مصر شريك هام بالنسبة للصين متمنيا أن يكون هناك مشروعات أخرى بمصر مع الصين لأنها دولة تتقدم بصورة فائقة ومن مصلحتنا تنفيذ مشروعات معها.

    وأردف عبدالغفار، تقدم الصين بمصر منح تعليمية كبيرة والعلاقات الدبلوماسية التعليمية الثقافية على مستوى عالي في جوانب تبادل الرؤى والأبحاث العلمية.

    وأضاف عبدالغفار، إن جامعات مصر لديها كليات اقتصاد وهندسة وتجارة عريقة لها تاريخ كبير في إدارة المشروعات الكبرى وتنفيذ خطط استراتيجية على أعلى مستوى، وأن الجامعات المصرية لديها رغبة قوية في تقوية العلاقات مع نظيرتها الصينية.

    وقدم وزير التعليم العالي شرحا حول مهام مركز أبحاث طريق الحرير بجامعة عين شمس، أنه يمكن لأي مؤسسة وشركة اقتصادية تريد إجراء أي مشروعات تختص بمشروع طريق الحرير يمكنه أن يلجأ للجامعة لتقدم له كل ما يريد من أبعاد، مشيرا إلى اشتراك الكلية الفنية العسكرية وقطاعات عريضة من الدولة بالمركز وأنه ليس مقتصرا فقط على أعضاء الأكاديميين بجامعة عين شمس.

    إعلان

    إعلان

    إعلان