العربية للشحن: جهة دولية تمول مشروع "سفن الروافد" بتكلفة 700 مليون جنيه

08:00 م الثلاثاء 11 ديسمبر 2018
العربية للشحن: جهة دولية تمول مشروع "سفن الروافد" بتكلفة 700 مليون جنيه

مصطفى النحاس

كتبت- شيماء حفظي:

قال مصطفى النحاس، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة العربية للشحن والتفريغ، إن الشركة ستحصل على تمويل من جهة دولية لتنفيذ مشروع لتداول الحاويات "سفن الروافد" بميناء الإسكندرية، وذلك من خلال نشاط التأجير التمويلي.

وأضاف النحاس، لمصراوي، "تكلفة المشروع الاستثمارية تبلغ نحو 700 مليون جنيه، وتواصلنا مع جهة تمويل دولية، لتمويل المشروع من خلال التأجير التمويلي، دون أن نتحمل نحن مخاطر تمويلية، ونحن الآن في مرحلة الحصول على موافقات من السلطات المصرية لتوقيع مذكرة تفاهم".

"أجرينا بالفعل دراسة جدوى للمشروع، والذي يعمل على نقل حاويات السفن الصغيرة بميناء الإسكندرية من خلال موبايل هاربر كرين، وهي معدة متعددة الأغراض ويمكن تحريكها على الرصيف بشكل يمكّن من أداء عدد أكبر من المهمات، كما أننا لن نحتاج لمساحة محددة من الرصيف، لأن المعدات يمكنها التحرك ببساطة"، بحسب ما قاله النحاس.

وذكر أنه "في إطار هذه الشراكة مع الجهة الدولية نستورد المعدات اللازمة للعمل، وستتيح لنا مؤسسة التمويل فترة السداد بين 7 سنوات إلى 12 عامًا، وفترة سماح عامين".

وقال النحاس، إن الشريك الدولي وافق على التعاون مع الشركة بعد تقديم دراسة جدوى للمشروع، وعرض تخفيض الفائدة المتفق عليها بنحو 0.5% بعد اقتناعه بجدوى المشروع، متوقعا الحصول على الموافقات مع بداية العام المقبل، على أن يبدأ العمل في المشروع خلال 6 شهور من تاريخ توقيع التعاقد.

"هذا المشروع سيحتاج عمالة مدربة بطريقة معينة، وسنستعين بعدد من العمال بالشركة بعد تدريبهم، وإلى جانب ذلك سنطرح نحو ألف فرصة عمل بين قائد ونش، ومحاسب، ومشرف وغيرها من الوظائف"، بحسب رئيس الشركة.

وأضاف: "سيتم اختيار العاملين في هذا المشروع من أصحاب المؤهلات العليا، والمتكمنين من اللغات الأجنبية، وسيتم اختبار المتقدمين للعمل أولا في معهد الموانئ، قبل قبولهم للوظائف".

وذكر النحاس، أن الشركة ستسمح للفتيات بالعمل في هذا المشروع، لتكون أول سابقة لعمل السيدات في الموانئ، حيث سيكون هناك وردية كاملة التشغيل من الفتيات.

ومن المتوقع أن تصل قيمة صافي إيرادات المشروع إلى 82 مليون جنيه سنويًا، وفقا لمصطفى النحاس.

والعربية للشحن والتفريغ، هي شركة تابعة للشركة القابضة للنقل البحري والبري، وهي إحدى شركات قطاع الأعمال، وتأسست في 1963، لكنها تعاني من خسائر خلال العشر سنوات الأخيرة، بحسب ما قاله رئيس الشركة.

إعلان

إعلان

إعلان