أمين الفتوى يُجيب ضاحكًا عن سؤال حول صلاة الحاجة للارتباط بشخص

04:37 م الخميس 20 ديسمبر 2018
 أمين الفتوى يُجيب ضاحكًا عن سؤال حول صلاة الحاجة للارتباط بشخص

الدكتور عمرو الورداني

كتب ـ أحمد الجندي:

قال الدكتور عمرو الورداني، مدير إدارة التدريب وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه لا مانع من الدعاء بعد الصلاة بأية حاجة تشغل بال المسلم، معتبرًا أنه من الأولى الأخذ بأدب الدعاء والدعاء بالتوفيق والسداد والتسليم لله.

وأوضح الورداني، خلال البث المباشر بالصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، في إجابته عن سؤال: "هل يجوز صلاة الحاجة للارتباط بشخص معين؟"، أن قضية التسليم لله وتأمين الدعاء بتجنب الشر، هي الأصلح للمؤمن حتى لا ينقلب الخير للشر.

وأضاف "الورداني"، مبتسمًا، تعليقًا على السؤال: "أن تمكن تعلق الحبيب بحبيبه، لا يمنع الدعاء بالخير، فما تأخر من بدأ".

إعلان

إعلان

إعلان