• بالفيديو- الإفتاء: مساندة الحاكم واجب شرعي ومن سمات المؤمنين الصالحين

    10:17 م الأربعاء 24 أبريل 2019
    بالفيديو- الإفتاء: مساندة الحاكم واجب شرعي ومن سمات المؤمنين الصالحين

    دار الإفتاء المصرية

    كتب- إيهاب زكريا:

    قالت دار الإفتاء المصرية إن طاعة الحاكم طاعة وتقرب لله لنيل رضاه تعالى، مؤكدة أن مساندة ولي الأمر والنصح له والصبر والمثابرة معه والدعاء له بالتوفيق والبعد عن مخالفته من سمات المؤمنين الصالحين.

    وأضافت الدار، في فيديو جرافيك نشرته عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، تحت عنوان "لو أن لي دعوة مستجابة"، أن الشريعة الإسلامية ترى أن عمل الحاكم وولي الأمر في سياسة أمور البلاد من أعظم الأعمال والقربات التي يصلون بها إلى رضا الله تعالى، ومساندة الحاكم وولي الأمر في القيام بمهام عمله واجب شرعي وفريضة إنسانية؛ فبها يتحقق استقرار الاجتماع الإنساني، وبواستطها تنضبط أمور الحياة، وتحفظ العقائد وتقام شعائر الدين، وفي أمره بمساندة ولي الأمر والاجتماع على طاعته ومساعدته يقول الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ) .. (النساء- 59).
    ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم ناصحًا كل مسلم في معاملة ولي أمره: "عليك السمع والطاعة في عسرك ويسرك ومنشطك ومكرهك".

    وأشارت إلى أن نجاح الحاكم في عمله نصرة لدينه وقوة لوطنه ودعم لأبنائه في مستقبل مميز.

    وأكدت الإفتاء أن مساندة ولي الأمر والنصح له والصبر والمثابرة معه والدعاء له بالتوفيق والبعد عن مخالفته من سمات المؤمنين الصالحين، وعلى ذلك إجماع العلماء.

    إعلان

    إعلان

    إعلان