• شعبة السيارات: الأوروبي لن ينخفض مرة أخرى.. وننصح هؤلاء بالانتظار

    04:29 م الأحد 13 يناير 2019
    شعبة السيارات: الأوروبي لن ينخفض مرة أخرى.. وننصح هؤلاء بالانتظار

    أرشيفية

    كتب - محمود أمين:

    أكد علاء السبع، عضو الشعبة العامة للسيارات باتحاد الغرف التجارية، أنه لا يوجد أي مؤشرات تدل على انخفاضات جديدة بأسعار السيارات الأوروبية التي تراجعت أسعارها مع بداية العام الجديد .

    وتباينت نسب التخفيضات التي أقرها وكلاء العلامات التجارية وفقًا لأسعار الطرازات التي شملها التخفيض، فقد بلغ مقدار تراجع أسعار بعض السيارات 6000 جنيه، ووصل في سيارات أخرى إلى أكثر من مليوني جنيه.

    ويتزامن الإعلان عن التخفيضات مع دخول الإعفاءات الجمركية على واردات دول الاتحاد الأوروبي من السيارات حيز التنفيذ بداية من العام الجاري.

    وأضاف السبع في تصريح لـ"مصراوي"، أن التوقعات بانخفاض الأسعار قبل يناير 2019 كانت تشير جميعها إلى نفس النسبة وخاصة في السيارات الاقتصادية التي لا تتجاوز سعة محركاتها 1.6 لتر، التي انخفضت بنسب تراوحت بين 3 و7% .

    وأوضح السبع، أن انتظار العملاء المقبلين على الشراء لمزيد من الانخفاضات لن يغير شيء كما يتوقع البعض، لافتًا إلى أن الأسعار الجديدة التي أعلنت عنها بعض الشركات ووكلاء العلامات التجارية الأوروبية لن تنخفض أكثر من ذلك.

    ونصح عضو شعبة السيارات من اتخذ قرار شراء علامة تجارية شملها التخفيض أن يشتري الآن دون تردد، أما الذين لا يزالوا يقارنون بين أكثر من علامة تجارية، فعليهم الانتظار في حال كانت المقارنة تشمل سيارات أوروبية لم يعلن عن أسعارها الجديدة.

    وتوقع السبع أن ترتفع أسعار السيارات الأوروبية تدريجيًا في حالة زيادة الطلب عليها.

    ويري السبع أن تخفيضات الأسعار، لا تعتمد فقط على التخفيضات الجمركية، ولكن بعض الوكلاء استغلو الفرصة لإعادة تسعير سياراتهم الذي كان لا يتناسب مع حجم المنافسة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان