فيصل ندا لـ"مصراوي": "اتحبست بسبب هارب من الأيام وخرجت من السجن نجم"

09:13 ص الإثنين 08 أبريل 2019
فيصل ندا لـ"مصراوي": "اتحبست بسبب هارب من الأيام وخرجت من السجن نجم"

فيصل ندا

كتبت- منال الجيوشي:

قال الكاتب فيصل ندا، إنه تعرض للحبس لمدة يومين بسبب مسلسله الشهير "هارب من الأيام".

وأوضح "ندا" في تصريحات خاصة لـ"مصراوي"، أن حلقات المسلسل حينما عرضت على شاشة التليفزيون "كسرت الدنيا"، فكان هو أول مسلسل تليفزيوني، وكان يذاع مرة في الأسبوع، ووقت عرضه: "كانت الشوارع بتبقى فاضية".

وتابع: "في الحلقة السابعة، بدأ الناس يعرفون من هو فيصل ندا السيناريست، وفي إحدى المرات وبعد عودتي للمنزل، فوجئت بوالدتي تقول لي اصحى يا فيصل بوليس".

واستكمل: "لاقيتهم بيقولولي إلبس وتعالى معانا، وسابوني في أوضة كبيرة جدًا لمدة يومين محدش عبرني ولا حد فتح عليا الباب ولا حتى شربت كوباية مية، وكنت قاعد مرعوب ومش فاهم أنا جاي ليه".

وأشار إلى إنه فوجئ بدخول ظابط يسأله عن سبه للرئيس جمال عبدالناصر، من خلال شخصية بطل المسلسل "كمال الطبال"، ويقصد أن هذا إسقاط سياسي على الزعيم الراحل.

وأضاف: "قُلت له أنني من أنصار الرئيس عبدالناصر، حتى أنني حينما شاهدته في ميدان عابدين جريت وراء سيارته، فاقتنع وأخرج شكوى قدمتها ضدي مؤلفة مسلسلات إسلامية تدعى أمينة الصاوي".

وعن الأسباب التي دعتها لتقديم الشكوى، قال: "هي شايفاني طالع زي الصاروخ وخصوصًا إن المسلسل كسر الدنيا وقتها، وابتديت أخطف الأضواء، وبعد ما كانت مسيطرة هي وجوزها على الساحة، حست بقلق من ناحيتي، فقدمت ضدي شكوى".

واختتم حديثه قائلًا: "الظابط جابلي عربية وقالي قوم روح، وخرجت من الحادثة دي نجم جماهيري، والحكاية تسربت في مجالس النميمة، وكملت مسيرة هارب من الأيام ومتوقفتش عرض المسلسل ولا يوم".

مسلسل "هارب من الأيام" بطولة عبدالله غيث، حسين رياض، توفيق الدقن، محمود الحديني، إحسان القلعاوي، ومن إخراج نور الدمرداش.​

إعلان

إعلان

إعلان