• حوار| إسلام إبراهيم: "طلعت روحي حقق لي ما أتمنى.. واعتذرت عن مسلسل دنيا سمير غانم لهذا السبب"

    10:00 ص الخميس 11 أبريل 2019

    حوار- ضياء مصطفى:

    بخطوات يبدو أنها محسوبة بدقة يسير الفنان إسلام إبراهيم في مجال التمثيل، انطلق من SNL بالعربي، ليثبت موهبته، ويحاول تأكيد أنه ليس "كوميديان" بل ممثل يجيد كل الأدوار، حسب وصفه.

    قبل SNL كان قد قدم أدوارا صغيرة، وسبقها التمثيل على مسرح المدرسة والجامعة، ثم دورين كوميديين في مسلسلي ريح المدام والوصية، جاء مسلسل طلعت روحي، ليحدث نقلة في خطوات إسلام الأولى.

    وفي السينما قدم مؤخرا فيلم "ساعة رضا"، ويصور حاليا دوره في مسلسل "ابن أصول" مع حمادة هلال. أجرينا حوارا مع إسلام إبراهيم إلى نصه..

    -ماذا يمثل لك "طلعت روحي" خاصة أنه أول مسلسل بعيدا عن الكوميديا؟

    شخصية "تيسير" لا يمكن رفضها، لأنه أول دور "لحم ودم" يُعرض عليّ، وبمجرد قراءة الحلقات "مضيت على طول".

    -هل كنت تتوقع كل هذا النجاح في ظل أنه أول بطولة لإنجي وجدان؟

    حين قرأت العمل توقعت نجاحه، وبعد العرض المُشفر على "OSN" بدأت أشعر أن المسلسل ناجح، لكن بعد عرضه "CBC" "اتخضينا من كم النجاح اللي حققه، كم الإعلانات كان رهيب"، لدرجة أن القناة "مطت" في عدد الحلقات لتصبح 50 حلقة بدلا من 45.

    -هل الترشيح كان من المخرج رامي رزق الله أم بشكل آخر؟

    نعم، رامي رزق الله هو من رشحني للدور، بعد مشاهدتي في "SNL"، وأنا سعيد إنه نظر ليّ بهذا الشكل، ووثق في قدرتي على تقديم تراجيديا وجد، رغم إني لم أقدم ذلك من قبل، وهذا يعني أنه موهوب.

    -هل هناك جزء آخر من "طلعت روحي"؟

    ليس لدي معلومة، لكن إذا كنت تسألني عن رأيي، فبكل تأكيد أتمنى ذلك، المسلسل نجح بالشكل الذي يسمح بذلك، فضلا عن أن قضاياه تتحمل وجود أجزاء أخرى، بالإضافة إلى أن الفورمات الأجنبي المقتبس منه " Drop Dead Diva" هو 7 أجزاء.

    -عدت إلى البرامج بـ"أقوى أم في مصر".. كيف تقيم التجربة؟

    أنا سعيد بنجاح برنامج "أقوى أم في مصر"، وأرقام مشاهداته على يوتيوب تؤكد ذلك، ورد الفعل جعلني متحمسا جدا، لأني كنت مدركا، أن تقديم البرامج مختلف عن التمثيل، حتى في "SNL" كان تمثيلا، قدمت البرنامج بتلقائية، ولاقى استحسان الجمهور.

    -هل ستكرر التجربة مرة أخرى؟ وما نوعية البرامج التي ترغب في تقديمها؟

    من الممكن أن أقدم برامج أخرى، طالما نجحت في "أقوى أم في مصر"، لو هناك فكرة جيدة وجديدة سأقدمها، والبرنامج ليس ترفيهيا فقط، لكن به رسالة عن الاهتمام بالأم والقرب منها، لأننا ننساهم وسط صخب الحياة، وفي نفس الوقت يوجه الأمهات إلى أن عليهم الاقتراب من أولادهم، من خلال دخول عالم التكنولوجيا.

    أما ما أفضل تقديمه، هي البرامج التي تشبهني وبها جزء ومن المرح والترفيه، وأتمنى تقديم برنامج للأطفال.

    -هل "SNL" أثر عليك سلبيا بحصرك في أدوار معينة؟

    هذا حقيقي، أغلب ما عُرض عليّ خلال وبعد "SNL" كانت أدوار كوميدية تماما أو شبه ما قدمته في البرنامج، وكنت أرفض بعضها حتى لا أظل في هذه المساحة، إلى أن جاء المخرج رامي رزق الله وغير القاعدة، وأظهر أني ممثل، وأظن أن الخريطة ستتغير معي بعد دور "تيسير"، وأكبر دليل على ذلك ترشيحي لمسلسل "ابن أصول" مع حمادة هلال، وهو دور ليس كوميديا، وبه مشاهد صعبة وتراجيديا، وأظن أن مخرج العمل محمد بكير أعطاني فرصة ثانية لإثبات موهبتي بعيدا عن الكوميديا.

    -هل ستقدم دور "الست" التي اشتهرت بها في البرنامج والإعلانات في أعمال فنية؟

    ليس لدي مانع من تقديم دور سيدة، ولكن ليس الآن، ربما بعد وقت، حينما أقف على أرض صلبة بعد إثبات موهبتي التمثيلية بعيدا عن كوميديا، لكن "دلوقتي" صعب جدا.

    -لماذا اعتذرت عن عدم الاستمرار في مسلسل دنيا سمير غانم الجديد؟

    أنا أحب دنيا جدا، وكنت أتمنى التعاون معها وحضرت بروفات العمل، المشكلة أن الأدوار لا تكن مكتوبة بشكل كامل، وقعت العقد بعد قراءة 4 حلقات فقط، وهذا عُرف معمول به في الوسط الفني، لكن اكتشفت أن بعد الحلقات الأربع، أن دوري هامشي تماما، ليس لديّ مشكلة في مساحة الدور، لكنه ليس مؤثرا أيضا، فوجدت أن الدور "لا مساحة ولا تأثير" فاعتذرت للمخرج خالد الحلفاوي ولدنيا.

    -هل سبب لك هذا أزمة مع صناع العمل؟

    لا بالعكس، تواصلت مع دنيا واعتذرت لها وأوضحت لها وجهة نظري، وتفهمتها تماما، وأتمنى أن يحدث التعاون بيننا قريبا، "بس حسيت لأول مرة إني مش هضيف للدور ولا هو هضيف ليا".

    -رفضك لأدوار في بداية حياتك يوضح أن لديك خطة تسير عليها على حساب التواجد.. ما التصور الذي وضعته لمستقبلك الفني؟

    ليس لديّ خطة بشكل واضح، لكن قررت من أول يوم أن اختار من المتاح ما يمنحني التواجد، دون تقديم أعمال تجعلني في منطقة معينة، أو لا تنقلني خطوة للأمام، لكن هذا ليس بمعنى أني رسمت خطة وخريطة صريحة لخطواتي، فالمعروض "ليس على مزاجك دائما"، وعليك الموازنة.

    -هل توافق على تقديم أدوار خالية تماما من الكوميديا؟

    ليس فقط أوافق، بل أتمنى، أريد تقديم شخصية مركبة وأدوار "سيكو"، أنا أحب التمثيل بكل أنواعه، أنا ممثل ولست كوميديان.

    -ما حقيقة مشاركتك في مسلسل "أماكن في القلب" وأنت طفل؟

    لا أعلم ما سبب هذه المعلومة، أراها دائما على "جوجل"، أنا لم احترف التمثيل إلا في السنوات القليلة الماضية، بالطبع مثلت في سن صغيرة لكن من خلال مسرح المدرسة والجامعة.

    -كيف ترى نجاح أول تجربة حقيقية لك في السينما من خلال فيلم ساعة رضا؟

    أنا راضي جدا عما حققه ساعة رضا، ووافقت عليه لأنه بطولة جماعية، كان يُعرض عليّ بطولات أفلام، بعد نجاح "SNL"، لكني كنت أرى أنه ليس وقت البطولة الآن، كما وافقت لأن السبكي يجيد توزيع أفلامه، والحمد لله الفيلم ما زال موجودا في السينما، وهو أول بطولة لأحمد فتحي، وهي تجربة أتمنى تكرارها، شاهدت الفيلم في 3 حفلات، وكنت أرى أن ردود الفعل على أدائي جيدة، وخصوصا مع "الإيفيه" الأخير ليّ.

    -ما جديدك خلال الفترة المقبلة؟

    أصور دوري في مسلسل ابن أصول لعرضه في رمضان، كما أصور الجزأين الثاني والثالث من برنامج أقوى أم في مصر، واقرأ حاليا مسلسلا لما بعد رمضان، وفيلم جديد، ولكني لم أوقع أي عقود حتى الآن، ما زلت في مرحلة القراءة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان